الأربعاء, 17/07/2019
الرئيسية » أخبار طولكرم » ورشة عمل حول صناعة الدمى

ورشة عمل حول صناعة الدمى

طولكرم – نظمت دائرة الشباب والثقافة بمحافظة طولكرم بالتعاون مع جمعية يتما للعمل الاجتماعي ورشة عمل حول صناعة الدمى، والتي استهدفت طلبة جامعة القدس المفتوحة الملتحقين بتخصص التربية، بهدف إيجاد وسيلة تعليمية حديثة تساعد على إيصال المعلومة للطلبة بعيداً عن الطرق التقليدية والتلقين.

وأكد محافظ طولكرم عصام أبو بكر على أهمية الورشة التي تأتي في ظل الظروف الصعبة التي يعيشها شعبنا الفلسطيني جراء اعتداءات الاحتلال التعسفية منوها إلى استمرار النشاطات بشكل دائم لتعزيز الثقافة وتنمية قدرات الشباب وطاقاتهم عبر الوسائل والطرق المتاحة، وباستخدام الوسائل الإبداعية

بدوره عبر محمد راضي عطا من جمعية يتما شكره للمحافظ أبو بكر على دعمه المتواصل لبرامج ونشاطات الجمعية واهتمامه الكبير بفئة الشباب، موضحا أن هذه الورشة تستهدف طلبة الجامعات، والخريجين، وذلك لتنمية الخيال عند المتلقي، كما أنها تساعد على إيصال المعلومة إلى الطالب بدون أي جهد كبير، حيث تأتي استكمالاً لسلسلة ورشات تم عقدها في محافظات جنين، ونابلس، ورام الله، مع العلم أنها الأولى في محافظة طولكرم، مستعرضا أهداف جمعية يتما والتي من أبرزها دعم الأطفال المعاقين والموهوبين بشكل خاص.

هذا وسلم المحافظ أبو بكر للمشاركين بالورشة شهادات التقدير والتكريم، والذين عبروا عن شكرهم للمحافظ وجمعية يتما على تنظيم اللقاء وإعداده والتحضير له.