الإثنين, 17/12/2018
الرئيسية » أخبار طولكرم » حركة فتح وتحت رعاية محافظ طولكرم عصام أبو بكر تنظم تأبيناً لشهيد الوطن والواجب شاكر زيدان

حركة فتح وتحت رعاية محافظ طولكرم عصام أبو بكر تنظم تأبيناً لشهيد الوطن والواجب شاكر زيدان

طولكرم- نظمت حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح – إقليم طولكرم وتحت رعاية محافظ طولكرم عصام أبو بكر وبمشاركته، وبالتعاون مع اللجنة التحضيرية، تأبيناً لشهيد الوطن والواجب المرحوم شاكر زيدان، وذلك بحضور عائلته وذويه، والدكتور جمال محيسن عضو اللجنة المركزية لحركة فتح ومفوض التعبئة والتنظيم، وأعضاء من الثوري والتشريعي، والمجلسين التنفيذي والاستشاري بمحافظة طولكرم، وأمين سر حركة فتح في طولكرم وأعضاء الإقليم والمواقع التنظيمية، وعدد من أمناء سر الأقاليم على مستوى الوطن، وقائد المنطقة، ومدراء الأجهزة الأمنية، وفصائل العمل الوطني،ومدراء المؤسسات الرسمية والأهلية،والجامعات ومجالس الطلبة،والبلديات والمجالس المحلية، والغرفة التجارية،وفعاليات المحافظة.

ونقل المحافظ أبو بكر لعائلة المرحوم شاكر زيدان وذويه تعازي الرئيس محمود عباس ” أبو مازن” ومواساته برحيله شهيداً للواجب الوطني، مستذكراً دوره بكلمات من الرثاء والعزاء، والذين لا ينسون مواقفه ودوره وعمله النضالي في خدمة الحركة، وخاصة أن الراية لا يمكن أن تسقط وفيها أشبالنا الذين سيرفعون علم فلسطين، وصولاً للحرية والاستقلال وإقامة دولتنا الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

وأضاف المحافظ أبو بكر: ” كيف لا وأنت من تتلمذ على يد القادة المناضلين الشهداء، وذكراك ستبقى خالدة في قلب وعقل كل من عرفك، وفي قلب أبنائك، وأهلك، وذويك، حيث أن كل من عرفك قال كلمته فيك”.
وقال د. محيسن بأن هذا الحفل التأبيني جاء تقديراً لدور المرحوم شاكر زيدان، والذي قضى حياته في خدمة الوطن من خلال عمله في حركة فتح، والمواقع الأخرى التي تقلدها، حيث عرفناك في متابعة قضايا الحركة، من خلال عملك مديراً لمكتب إقليم فتح في طولكرم.

وأشار د. محيسن إلى أن القيادة تحافظ على الراية مرفوعة لتسلمها من جيل إلى جيل، لتبقى مرفوعة، مستعرضاً موقف القيادة ممثلة بالرئيس محمود عباس ” أبو مازن” في مواجهة القرارات الجائرة للإدارة الأمريكية بحق شعبنا الفلسطيني، وخاصة بما بات يعرف بصفعة العصر، والتي لا يمكن أن يتعاطى معها أحد من أبناء شعبنا الفلسطيني في كل مكان.

هذا وتخلل التأبين، كلمات لفصائل العمل الوطني ألقاها منسقها في طولكرم صائل خليل، وكلمة رثاء ألقاها عكرمة ثابت، وكلمة لابنة المرحوم مريم، وكلمة لذويه وعائلته وأسرته ألقاها شقيقه نائل زيدان، إستذكروا فيها دور المرحوم ومسيرته وعمله.