الثلاثاء, 11/12/2018
الرئيسية » تكنولوجيا » الكشف عن سر تدهور عمر بطاريات الهواتف الذكية

الكشف عن سر تدهور عمر بطاريات الهواتف الذكية

ذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، أن علماء من جامعة “ستانفورد” ومعهد “ماساتشوستس” للتكنولوجيا وجامعة “باث”، قد توصلوا إلى حل الغموض الكامن وراء تدهور عمل البطاريات في الهواتف الذكية بعد فترة من استخدامها.

وأضافت الصحيفة، أن الدراسة قد نفت الاعتقاد الشائع عن كيفية عمل بطارية ليثيوم- أيون بآلية تدفق الجسيمات المشحونة في اتجاه واحد موحد داخل البطارية. حيث تم اكتشاف أن هذه الجسيمات تتحرك ذهابا وإيابا في نمط عشوائي الحركة.

سابقاً، كان يُعتقد أن الليثيوم متباين الخواص، ما يعني أنه يتدفق في اتجاه واحد، مع وجود الجسيمات في مسار وحيد وموحد عبر البطارية. بينما وجد العلماء أن الواقع يختلف بما يخص الجسيمات، حيث الأيونات، تنحسر وتتدفق للخلف والأمام من خلال electrolyte. ويمكن أن يخلق هذا الأمر جيوبا عشوائية أن عندما تكون الأيونات مرتفعة الكثيفة داخل الخلية؛ يساهم في خلق كميات كبيرة من الحرارة، وبالتالي يتدهور عمر البطارية.

وهذا يعني أن البطارية تفقد القدرة على الاحتفاظ بالشحنة، وكثيراً ما نجد أنفسنا نعتمد على أجهزة الشحن المحمولة.

وفي السياق، قال “ويليام تشويه”، وهو الأستاذ المساعد في جامعة ستانفورد،أنه “لقد استخدمنا أشعة سينية قوية للغاية لدراسة الجسيمات النانوية الفردية. وتمثل توقعنا الأصلي في أن الليثيوم يتحرك في اتجاهات معينة فقط، ولكننا رأينا حركة الليثيوم في اتجاه لا يفترض أن يتحرك عبره”.

يُشار إلى أن علماء قد قالوا بأنهم سيتمكنون من إصلاح الخلل الحاصل في عمل البطاريات، من خلال تغيير مسار النقل والسماح بتصميم بطاريات أكثر دواماً في المستقبل.